- 2019-10-14 12:27:54


محاضرة ضد العنف للشيخ مصطفى حبيب الله في ثانوية الجبل"نعمت عين ماهل"


تلبية لدعوة إدارة المدرسة، قام الشيخ مصطفى حبيب الله امام مسجد خالد ابن الوليد في بلدة عين ماهل ، اليوم الاثنين ، بإلقاء محاضرة حول العنف ومخاطره أمام طلاب مدرسة الجبل الثانوية نعمت في قرية عين ماهل.
في البداية بارك الشيخ مصطفى حبيب الله لمدرسة الجبل "الثانوية نعمت عين ماهل" ادارة ومعلمين لحصولها على جائزة المدرسة المتفوقة من قبل وزارة التربية والتعليم .

في محاضرته أمام الطلاب قال الشيخ مصطفى : "إنكم أيها الطلاب ثروتنا ورأسمالنا، ولكن بداية هذا التقدم والتطور يبدأ باحترامكم وتبجيلكم للعلم والمعرفة واحترامكم لمعلميكم الذين يؤدون رسالة مقدسة".


وأضاف الشيخ حبيب الله : "إن العنف الذي تشهده مدننا وقرانا ومدارسنا هو خطر حقيقي يهدد وجودنا كأقلية عربية في البلاد، ويجب أن نتعاون جميعا على التصدي له ومحاربته. إن التربية على الأخلاق والقيم هي بداية المقاومة الصحيحة لآفة العنف؛ لذلك يجب علينا التحلي بالأخلاق والقيم التي أتى بها الإسلام وعلى رأسها حسن الخلق وعدم الغضب لأتفه الأسباب. يقول الرسول عليه الصلاة والسلام: (ليس الشديد بالصرعة، ولكن الشديد من ملك نفسه عند الغضب). ليست الرجولة والشجاعة أن أثور وأغضب لأتفه الأسباب وأن أستعمل كل قوتي ضد الآخر، بل الرجولة الحقيقية هي في الصبر والتسامح وكظم الغيظ. هذه هي القوة الحقيقية وهذه هي الثقة بالنفس".

"الإسلام لا يعترف بقاعدة العين بالعين والسن بالسن في المعاملات والأخلاق"
وأضاف الشيخ حبيب الله : "الإسلام لا يعترف بقاعدة العين بالعين والسن بالسن في المعاملات والأخلاق، بل يطالبنا بأن نقابل السيئة بالحسنة، فقد قال الله تعالى: {ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم}. وقد أعلى الإسلام من شأن الروح الإنسانية والدم الإنساني فقال عليه الصلاة والسلام: (لزوال الكعبة أهون عند الله من قتل امرئ مؤمن"
وفي نهاية المحاضرة شكرت مديرة المدرسة المربية فضيله ابوليل الشيخ مصطفى حبيب الله على تلبيته الدعوة وعلى المحاضرة القيمة.




















تعليقات الزوار
أضف تعليق

الاسم / الاسم المستعار : *

مكان الاقامة :

عنوان التعليق : *

التعليق الكامل :