- 2019-10-11 15:07:18


عين ماهل : موعد قطف الزيتون


بما انه يتوقف زيادة كمية الزيت في الثمر في بداية شهر 10 أي ان كمية الزيت لا تزيد مع مرور الزمن. الا ان القطف في تلك الفترة له مساوئ كثيرة نذكر منها :-
1) ثمرة الزيتون بحاجة إلى حوالي اسبوعين من بعد اكتمال الزيت فيها من أجل زيادة القدرة على تحرره. فزيت الزيتون يكون داخل جيوب صغيرة داخل خلية الثمرة. وهذا الزيت لا يمكن استخلاصه ( عصره) الا عندما تتجمع عدة قطرات صغيرة من هذه الجيوب لتشكل قطرة كبيرة ليسهل على المعصرة استخراجها
2) هناك فرق بين اكتمال تجمع الزيت بالثمرة وبين القدرة على استخلاصه.
فكلما نضج الزيتون يسهل استخراج قطرات الزيت من جيوبه.
3) الزيت الاخضر الناتج من العصر المبكر يكون غني بالمادة الخضراء ( الكلوروفيل) والتي تعتبر سامة إذا زادت كميتها عن حدود معينة. ومن مساوئ هذه المادة انها تبقى قابلة للتحلل والتفاعل لمجرد رؤية الضوء وتوفر الحرارة المعتدلة. فسرعة تدهور الزيت الغير ناضج تكون اسرع بكثير من الزيت الواضح.
بمعنى .... من اراد ان يخزن زيته لسنة كاملة، عليه بشراء الزيت الذهبي ( يكاد يضيء ولو لم تمسسه نار) وليس الاخضر الداكن.
4) في دراسة لوزارة الزراعة لمدة خمس سنوات على متبقيات الزيت في الجفت تبين ان من يقطف مبكرا ( بداية شهر 10) يخسر 20% من زيته في الجفت بالمقارنة مع من يقطف بعد النضج (الثلث الأخير من شهر 10).
5) هناك فرق كبير في محتوى الزيت من الاحماض والبوليفينولات ومضادات الاكسدة و...... لصالح القطف بعد النضج.

أنصح نفسي واياكم بالحفاظ على هذه النعمة وصونها

اللهم بارك لنا في زيتوننا

تعليقات الزوار
أضف تعليق

الاسم / الاسم المستعار : *

مكان الاقامة :

عنوان التعليق : *

التعليق الكامل :