- 2017-12-05 15:37:53


مُتيَّمَة شعر كمال ابراهيم


سألتُكِ " مِنْ أينَ هذا الجَمَالُ !"
فقُلْتِ " إنهُ بدعَةُ الخالِقِ المَعْبُودْ ،
مُطرِبَةٌ أنا
حُسْنِي هَدِيَّةُ الرَّبِّ
وَصَوْتِيَ يُطْرِبُ النايَ والعُودْ.
شَرْقِيَّةٌ أنا
أصْلِي الشَّهامَةُ والكَرَمُ المَعْهُودْ،
إني أعْشَقُ الشِّعْرَ والغناءَ
أعشَقُ العَتابا والميجنا والقُدودْ .
عَرَبِيَّةُ أنا
مِنْ بِلادِ الشّامِ
وَمَجْدِي لِبَنِي قَحْطَانَ يَعُودْ.
إنِّي أعْشَقُ الليْلَ والضُّحى
وأعْبُدُ الرَّبَّ الوَدُودْ.
تعَالَ حَبِيبِي
كُنْ لِي خَلِيلًا،
اعْطِفْ عَلَيَّ بِلَمَّةٍ
تَطْرُدُ آلامِي
وَتَفْتَحُ قَلْبِيَ المَوْصُودْ.
تَعَالَ حَبِيبِي
أنْظُمْ لِيَ لَحْنًا
يُشْفِي غَلِيلِي
يحَقَّقُ حُبِّيَ المَنْشُودْ.
أطْلِعْنِي عَلى ما عِنْدَكَ مِنْ أمانِي
وانْثُرْ عِطْرَكَ نَحْوِي
إني مُتَيَّمَةٌ الى أبعَدِ الحُدُودْ ."



تعليقات الزوار
أضف تعليق

الاسم / الاسم المستعار : *

مكان الاقامة :

عنوان التعليق : *

التعليق الكامل :