- 2016-01-12 12:21:04


ابتدائية الكرمة الرسمية في حيفا: ثراء وعطاء حدودهما السماء


عاد طلاب ابتدائية الكرمة الرسمية في مدينة حيفا صباح امس الاثنين الى مقاعد الدراسة بعد عطلة الأعياد المجيدة التي دامت 16 يوما, بشغف كبير, خصوصا بعد ان حفل الفصل الدراسي المنصرم بعشرات البرامج التربوية, الموسمية, المعلوماتية والاثرائية المميزة الهادفة الى ترسيخ مفاهيم وقيم وركائز تسعى الى بناء الفرد الفعال والمعطاء في مجتمعه.

وقد تنوعت البرامج والفعاليات بحسب المواضيع والشرائح العمرية المختلفة كلقاءات لأولياء أمور طلاب شريحتي الأوائل والثواني حول أهمية التواصل الايجابي بين الاهل والمدرسة لدعم الطالب لنيل تقدمه بالمجالات التعليمية العاطفية والاجتماعية مع "الجهاز الداعم", الذي يعمل على تعزيز هذه المجالات.

اما شرائح الثوالث, الروابع والخوامس, فقد شاركت ببرامج معلوماتية قدمتها جمعيات وجهات خاصة كجزء من المشاريع السنوية في المدرسة, برز من بينها مشروع جمعية "درس اخر", الذي يتناول موضوعات الحقوق, الي جانب برنامج "الميناء", الذي يعزز القاعدة المعلوماتية لدى الطلاب فيما يخص مدينتهم كمدينة ميناء.

في حين شاركت شريحة السوادس في مشروع شركة "اينتل" للتعرف على الحاسوب, و لقاءات مع طلاب مدرسة "دينور" – نفيه شانان, ضمن مشروع "الاخر هو انا".

وأخيرا, استضافت مدرسة الكرمة محاميتين من الدفاع العام للصفوف السابعة والثامنة وقد قامت هاتان المحاميتان بتقديم محاضرات وورشات عمل تثقيفية توعوية وتربوية موضوعها "القاصر في ظل القانون الجنائي " .

هذه اللقاءات هي جزء من" منظومة فعاليات متنوعة " وضعتها المدرسة من اجل زيادة الوعي وتعريف الطلاب بالقوانين السائدة في الدولة وكشف النقاب عن حقوق القاصر حال تعرضه لإساءة او ابتزاز او تهديد من أي طرف كان وبأي وسيلة كانت ، وكذلك من أجل ردع الطالب عن ارتكاب مخالفة جنائية يحاسب عليها القانون.

اما اللقاءات الموسمية التي تضمنت فعاليات صفية وقراءات خاصة بمناسبة الأعياد في طابور الصباح وزيارات عيدية لعدد من المؤسسات والمراكز الطبية بهدف ادخال البهجة والسرور على نفوس المرضى, لا تعد ولا تحصى.

 



تعليقات الزوار
أضف تعليق

الاسم / الاسم المستعار : *

مكان الاقامة :

عنوان التعليق : *

التعليق الكامل :